احدث الاخبار

تدخل طبي ناجح في مستشفى رفحاء المركزي لإنقاذ سيدة ومولودها الخدّيج

المملكة تؤكد نيابة عن المجموعة العربية على حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره واسترداد ‏حقوقه المشروعة وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف

نجاحات متواصلة لخدمة الإسعاف البحري بصحة جازان

د/ حواء القرني الخطوط السعودية.. قفزات كبيرة وسريعة

“البيئة” تطلق مشروع تطوير تقنيات الطحالب الاقتصادية والتجارية بالمملكة

وزير الشؤون الإسلامية يوجه بتخصيص خطبة الجمعة القادمة للتحذير من جماعة السرورية الإرهابية

الهيئة العامة للمعارض والهيئة العامة للعقار يبحثان سُبل تطوير أعمال تنظيم المعارض والمؤتمرات في القطاع العقاري

في “ديربي القارة” الهلال يُنهي الحلم.. النصر يغرق في “الموج الأزرق” ويودِّع آسيا

شرطة الرياض: العثور على المواطنة اامفقودة وهـي بصحـة جيـدة

وزارة التعليم تأجيل العودة الحضورية للطلبة لمن هم أقل من 12 عاماً

مجلس الوزراء يعقد جلسته ـ عبر الاتصال المرئي ـ برئاسة خادم الحرمين الشريفين

أمام خادم الحرمين الشريفين.. وزير الصحة يؤدي القسم

المشاهدات : 179
التعليقات: 0

الأذى من الأصدقاء.. !

الأذى من الأصدقاء.. !
https://ekhbareeat.com/?p=67657

لا يكاد يكون هناك شخص منا إلا وتعرَض بشكل أو بآخر للطعنة والخذلان من أحد أصدقائه بدون أدنى سبب، والأدهى والأمر عندما يكون هذا الصديق بمثابة الأخ الذي لم تلده أمك، مؤخرا بدأت ألاحظ أن هناك عدد ليس بقليل أصبح يفضِل الانزواء وحيدا بدلا من أن يختلط بالآخرين خوفا من أن يتعرض لطعنة جديدة وجرحه القديم لم يتداوى بعد، حاولت كثيرا أن أفهم لماذا يقوم بعض الأشخاص بإيذاء أصدقائهم ولكني لم أصل إلى جواب منطقي وواقعي، لا أخجل أن أقول لكم أنني أحد الذين تعرضوا للأذى من أصدقاء سابقين ولكنني في ذات الوقت لم أتوقف لكي أندب حظي عليهم فالحياة مستمرة بوجودهم وغيابهم، وذلك لأن قانون الحياة يقول أنك لن تموت إلا إذا انقطع عنك الأكسجين ولا أعتقد أن خسارة صديق مزيف ستتسبب لك بذلك، حينما تتعرض لهذا الشعور البشع فلا تحزن بل ابتسم وقل الحمدلله الذي جعلني أنتصر بالوفاء، باختصار تعامل مع الأصدقاء والغرباء بمعدنك الأصيل وإن كانوا لا يستحقوا ذلك، لا شك أن الحياة لا تزال بخير ولازال فيها الكثير من الأوفياء الذين يمتلكون نفوسا عظيمة ولكن علينا أن نحافظ عليهم عندما يدخلوا إلى حياتنا، أخيرا إن كنتم تريدون أصدقاء جيدين فابدؤوا بأنفسكم.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*